الجمعة، فبراير 12

النيابة تستعجل تقرير مكالمات "الطالب الإيطالى".. وتخاطب شركات الاتصالات لتفريغ نص مكالمة من عثر على الجثة مع الجهات الأمنية لتحديد هويته.. وأقوال جديدة لأصدقائه:"كنا بنتقابل أسبوعيا قبل اختفائه

كتب مى عنانى – أحمد الجعفرى استعجلت نيابة حوادث جنوب الجيزة برئاسة المستشار أحمد ناجى رئيس النيابة، تقرير شركات الاتصالات الثلاثة حول المكالمات الواردة والصادرة من وإلى هاتف الطالب الايطالى "جوليو ريجينى" الذى عثرت أجهزة الامن على جثته الأربعاء الماضى بطريق "القاهرة- إسكندرية" الصحراوى. وخاطبت النيابة شركات الاتصالات لتفريغ نص المكالمة التى دارت بين الشخص الذى عثر على جثة ريجينى وشرطة النجدة التى تلقت البلاغ واستعلمت عن رقم الهاتف وهوية صاحبه تمهيداً لإصدار قرار باستدعائه لسماع أقواله حول الواقعة، وطالبت الجهات سالفة الذكر بالإسراع فى تقديم تلك التقارير نظراً لأهميتها فى سير التحقيقات. واستمعت النيابة، إلى أقوال عدد آخر من أصدقاء الطالب الايطالى والذين أفادوا أنهم تعرفوا عليه من خلال صديقه الإيطالى والذى يعمل أستاذ بالجامعة البريطانية والذى يدعى "جيناور" والذى سبق أن استمعت النيابة الى أقواله، وانهم كانوا يشكلون "جروب" مكون من مجموعة من المصريين والإيطاليين الجنسية ويتقابلون أسبوعيا أو كل 10 أيام حسبما تتاح الظروف ويتقابلوا ليتنزهوا ويتناولوا الطعام مع بعضهم البعض. كان وزير الداخلية اللواء مجدى عبد الغفار، قد أشار فى تصريحات إعلامية إلى أن المجهول الذى عثر على جثة الشاب الإيطالى، سائق سيارة أجرة كان يسير فى الطريق الصحراوى بالقرب من منطقة حازم حسن بنطاق محافظة الجيزة، وتعطلت سيارته فجأة فنزل منها لاستيضاح الامر واصلاحها لإكمال طريقه ففوجئ بالعثور على الجثة ملقاة على جانب الطريق

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق