السبت، فبراير 27

الواقع الافتراضى سيطر على تقنيات المؤتمر العالمى للهواتف..المنافسة تشتعل بين المصنعين.. الشركات الصينية تفرض وجودها بقوة وoppo تسعى للحصول على حصة كبيرة بمصر..وزوكربرج ينتقد عدم توصيل الإنترنت للفقراء

المؤتمر العالمى للهواتف
رسالة برشلونة : هبة السيد وعلي حسنى خدمات الواقع الافتراضى كانت المحور الذى دارت حوله فعاليات ومناقشات المؤتمر والمعرض العالمى للهواتف المحمولة mwc، الذى استضافته مدينة برشلونة الأسبانية، وانتهت فعالياته الخميس الماضى، وذلك بطرح تقنيات خاصة بنظارات وكاميرات وساعات وسيارات الواقع الافتراضى، والتقنيات القابلة للارتداء، والتى جذبت اهتمام الزوار، إلى جانب عرض وإطلاق أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا فى عالم الهواتف المحمولة. خلال فعاليات المؤتمر استعرضت الشركات الصينية مجموعة من أحدث هواتفها الذكية، حيث كشف مسئولو شركة oppo الصينية - التى تسعى لاقتحام السوق المصرى بقوة - عن تقنية جديدة فى التصوير بهواتفها الجديدة وهى "مثبت الاستشعار الذكى" لمنع الاهتزاز أثناء التصوير و لتقديم صور عالية الوضوح والنقاء. كما عرضت شركة Oppo أيضا وهى الراعى الرسمى لنادى برشلونة الإسبانى - هواتفها الحديثة من بينها هاتف N3 ذو الكاميرا الدوارة الذى يتيح التصوير بزاوية 206 درجة إضافة لهواتف أخرى وR7 plus و R7 S، و"تى شيرت " النادى مطبوعة بتوقيع نجوم فى فريق برشلونة الأشهر فى أوروبا، وعلى رأسهم ليونيل ميسى ونيمار دا سيلفا ولويس سواريز. وعرضت الشركة العالمية خلال فعاليات المعرض والمؤتمر العالمى "MWC" 2016، أحدث أجهزة التابلت مثل f1 وR7 وغيرهما من الأجهزة، كما تعتزم الشركة الكشف عن شاحن سريع يعمل عبر الوايرلس وتقنية جديدة خاصة بالبلاك تكنولوجى. وأكد مسئولو الشركة أن هواتفهم تفوقت على منافسيها فى خواص الكاميرا بعد أن رأت أهميتها بالنسبة للمستهلك، فصنعت بها إمكانيات تخص العدسات والسرعة والألوان. وكشف "الكس الين" نائب رئيس الشركة العالمية، عن تقنية جديدة للشحن super vooc تتيح شحن 50 إلى 60% من الهاتف فى 5 دقائق و100% فى 15 دقيقة، حيث يمكن التحدث بهذه النسبة لنحو 10 ساعات، كما يمكن شحن الهاتف بالكامل من خلال نفس الشاحن الحديث خلال 15 دقيقة، وتعتمد تكنولوجيا الـ Super VOOC Flash Charge على استخدام نظام حلول حسابية بشحن نبضى وتيار منخفض، لضمان حرارة منخفضة للشحن، وهو ما يعد أكثر أماناً للبطارية، لتنظيمه التيار الكهربائى ديناميكياً ومن ثم يتم شحن الهاتف فى أقصر مدة ممكنة. وأكد "الين" أن تكنولوجيا الشحن الجديدة آمنة، وتواكب التصميم الذى صنعناه لهواتفنا، ويأتى نظام الحلول الحسابية الجديد مع بطارية خارقة معدلة، بالإضافة إلى محول جديد "كابل " مصنعان من مواد استثنائية بمواصفات عسكرية، كما يأتىSuper VOOC Flash Charge مدعوماً بمخرجين Micro USB أو Type-Cوفقا للمواصفات العالمية . ويعد Super VOOC Flash Charge الأكثر أماناً لكون الشحن منخفض الحرارة، والعمل بنظام الحلول الحسابية يجعله ممتاز لاستخدام الهاتف خلال الشحن، مثل مشاهدة فيديو عالى الجودة او استخدامه للألعاب، وهى خاصية لا تقدمها باقى التكنولوجيات للشحن السريع . وأشار إلى أن الشركة قامت ببيع 18 مليون وحدة من أجهزتنا حول العالم لأنها كسبت ثقة العملاء بمنتجاتها. وخلال فعاليات المؤتمر كشفت شركة لينوفو عن هاتفين ذكيين جديدين، هما: “فايب كى 5” Vibe K5، و “فايب كى 5 بلس” Vibe K5 Plus. ويقدم الهاتف "فايب كى 5 بلس" Vibe K5 Plus مواصفات عالية مقارنة بالهاتف "فايب كى 5" Vibe K5، إذ يقدم الأول شاشة "آى بى إس" IPS بقياس 5 بوصات وبدقة 1920×1080 بكسلًا، وذاكرة وصول عشوائى "رام" بحجم 2 جيجابايت، و 16 جيجابايتا من مساحة التخزين الداخلية القابلة للتوسعة عن طريق بطاقات الذاكرة الخارجية microSD.. أما هاتف "فايب كي5" Vibe K5، فهو يقدم نفس مواصات الأول، ما عدا أنه يأتى بشاشة بنفس القياس ولكن بدقة 1280×720 بكسل، ثم إنه يضم معالجًا من نوع "كوالكوم سنابدراجون 415”. وخلال فعاليات المعرض ظهرت حرب تكسير العظام بين الشركات المنافسة للإطلاع على ما يقدمونه من تقنيات، فقامت شركة سامسونج بالسخرية من منافستها "أبل" الأمريكية حيث أكدت أثناء إطلاق هاتفى جلاكسى s7 وجلاكسى s7 ايدج، أن كاميرا الهاتف أفضل من أيفون 6 بلس، فى حين أكدت أوبو أن كاميرات هواتفها تفوقت على المنافسين وسط صعود كبير للهواتف الصينية بالعالم. وخلال إحدى ندوات المؤتمر تحدث مارك زوكربرج مؤسس فيسبوك عن ضرورة إتاحة الإنترنت للجميع وخصوصا الفقراء، بدلا من صرف الأموال على التطوير وقال لابد إلا يستهين المسئولين باشتراك نحو 4 مليارات عبر شبكات الإنترنت، وأضاف أنه يشعر بالإحباط بأن المسئولين يهتموا بصناعة ال 5G وتركيزهم على الأشياء المتصلة بالإنترنت أكثر من تركيزهم على البشر الذين لا يتمتعون بخدمات الإنترنت على الإطلاق وخصوصا فى أفريقيا . وأضاف أن المسئولين بدلا من الاهتمام بتوصيل الإنترنت لمن لا يستطيع انشغلوا أكثر بالتطوير لصالح الأغنياء فقط، موضحا أنه خلال 2020 سيكون هناك صدمة من العدد الذى سيكون غير متواصل على شبكات الإنترنت.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق